الرئيسية / محليات / خيرية مضر تفتح ذراعيها لمصابي الإدمان في لجنة التعافي علاجًا و تأهيلاً

خيرية مضر تفتح ذراعيها لمصابي الإدمان في لجنة التعافي علاجًا و تأهيلاً

لجنة العلاقات و الإعلام – القديح

خيرية مضر و من خلال لجنة التعافي ، التي تأسست عام 1434هـ تفتح ذراعيها لمصابي الإدمان ، للأخذ بأيديهم ناحية حياة خالية من آفة الإدمان ، لما لهذه الآفة من أضرار على الفرد و الأسرة و المجتمع .

و ذكر القائمون على اللجنة ، أن فكرة هذا المشروع الخيري جاءت في سبيل تقديم المساعدة العلاجية و التأهيلية للمصابين بهذا المرض في مصحات الإدمان في المنطقة ، و قالت : نحن في هذا المشروع نقوم باحتواء المدمن و إدخاله لمصحات الإدمان و متابعة حالته حتى يخرج منها ، ثم وضعه في برنامج علاجي تأهيلي خاص قد يمتد لسنتين ، يقدم له المسكن و الملبس و المأكل ، كي يعود بعد إتمامه لهذا البرنامج عضواً فاعلاً في مجتمعه .

و أشارت إلى أنها في كل عام تستقبل قرابة ال 15 حالة إدمان من مختلف الفئات العمرية .

و بينت أن أهداف اللجنة الرئيسية ، هي : الهدف الوقائي التوعوي من خلال توعية المجتمع بأضرار المخدرات و آثارها المدمرة ، مشيرة إلى أن التعامل مع المدمن داخل الأسرة يتم من خلال طباعة الكتب و المنشورات و المطويات المتخصصة و إقامة خط هاتفي ساخن لإسداء النصح و المشورة في كيفية التعامل الصحيح مع المدمن .

و أضافت : و التعاون مع مصحات و مراكز علاج الإدمان ، و إقامة برامج توعوية حول مخاطر الإدمان و المخدرات يكون تنفيذها على الشريحة الطلابية في المدارس .

 كذلك الهدف العلاجي في العمل على المساعدة في علاج و احتواء المدمنين و المتعافين ، من خلال : تسهيل علاج المدمنين في المصحات الحكومية بالتعاون معها و الحرص على تثقيف المدمنين و أسرهم بضرورة العلاج و المتابعة و استمراريتهم في العلاج .

و ذكرت أن مرحلة العلاج تمر بثلاث مراحل ، المرحلة الأولى تستمر أربعة أشهر ، و تعنى بسحب السموم من جسم المدمن ، و تتطلب منعه من الخروج من مركز العلاج حيث يقدم له محاضرات تثقيفية من قبل مختص نفسي و اجتماعي كذلك محاضرات دينية ، و يبدأ البرنامج اليومي من الساعة الثامنة صباحًا ويستمر إلى الثامنة مساءً .

و تابعت : و المرحلة الثانية هي مرحلة تعديل وضع المصاب بالإدمان ، و تعنى بمتابعة ما يتعلق بشؤونه لدى الدوائر الحكومية و البحث عن وظيفة له ، ويفسح له بالزيارات الأسرية كذلك زيارة ذويه وأصدقائه . و في المرحلة الأخيرة يكون هناك جدولة للمحاضرات التي يحضرها في مركز العلاج ، و يسمح له بالخروج من المركز لعمله ثم يعود للمركز لحين استقرار أموره المادية و الاجتماعية .

و أضافت : و المرحلة الثالثة تكون ما بعد العلاج أي بعد سحب السموم و الأعراض الانسحابية الحادة و احتواء المدمن بعد خروجه من المصحات و كفالته لمدة سنتين أو أكثر ، و في المرحلة الرابعة العناية بأسر المدمنين ، من خلال تثقيف أسرة المدمن بالطرق الصحيحة للتعامل مع المدمن المتعافي و علاج الأسر من الإدمان المصاحب ، الذي يصاب القريبين من المدمن النشط و الرعاية الاجتماعية لهذه الأسر بحسب الحاجة ، كذلك الحرص على عدم انتقال الإدمان لأفراد الأسرة الآخرين .

و نوهت إلى أن مجموعات الدعم الذاتي مستمرة في المرحلة الأخيرة من العلاج ، ويتكون أعضاء هذه المجموعات من متعافين يساهمون في خلق مجتمع مصغر يرتادونه بين الفينة و الأخرى ، ويمنحهم الأريحية في إخراج ما في ذواتهم لبعضهم البعض ، مما لا يستطيعون إخراجه للمجتمع من حولهم .

و دعت اللجنة كل إنسان ابتلي بهذا المرض ، أن يبادر بالتوجه للجنة ، مؤكدة أن مراحل العلاج تكون بسرية تامة .

Open