الرئيسية / منوعات / دراسة: العلاقات الإيجابية في الطفولة والمراهقة تفضي إلى السعادة عند الكبر

دراسة: العلاقات الإيجابية في الطفولة والمراهقة تفضي إلى السعادة عند الكبر

كشف بحث علمي أجرته جامعة دينكين في ملبورن، ومعهد مردوخ الأسترالي لبحوث الأطفال، أن طبيعة العلاقات التي يمر بها الإنسان خلال فترة الطفولة والمراهقة تشكل عاملا حاسما في تحديد سعادته مستقبلا وعند البلوغ، بمعنى إذا كانت العلاقات في فترة الطفولة والمراهقة إيجابية فإن الحالة الإجتماعية ستكون مضمونة عند الكبر.

وأجري البحث على 804 أشخاص تمت متابعتهم لمدة 32 عاما، واستخدمت خلال الفترة معايير: الحرمان العائلي والعلاقات الاجتماعي وتنمية اللغة والنتائج المدرسية خلال فترتي الطفولة والمراهقة بالارتباط مع الحالة الاجتماعية الحسنة في سن البلوغ ، وأظهرت النتائج النهائية بشكل خاص أن العلاقات الاجتماعية المتميزة تؤثر على نوعية الحياة عند الكبر .

Open