الرئيسية / منوعات / الأحد المقبل.. أول كسوف للشمس في 2017

الأحد المقبل.. أول كسوف للشمس في 2017

تشهد الكرة الأرضية يوم الأحد 26 فبراير 2017 أول كسوف للشمس هذا السنة، وهو كسوف حلقي يستمر مدة 3 ساعات و 16 دقيقة، بحسب الجمعية الفلكية بجدة التي بينت أنه لن يكون مشاهدا بسماء المملكة او الوطن العربي.

وبين رئيس الجمعية المهندس ماجد أبوزاهرة : أن كسوف الشمس سيشاهد في شكله الحلقي في مسار ضيق بالنصف الجنوبي للكرة الأرضية وبشكل اساسي فوق المحيط الأطلسي والمحيط الهادي وعلى اليابسة سيشاهد من الأجزاء الجنوبية لأمريكا الجنوبية في تشيلي و الارجنتين وأجزاء من افريقيا في انغولا وزامبيا والكونغو.

وسيتمكن الراصدون في المناطق الواقعة في مسار الكسوف الحلقي من رؤية وقوع القمر مباشرة أمام الشمس ولكن لن يغطيها بالكامل لأن القمر سيكون بعيداً عن الأرض وحجمه الظاهري لن يكون كبيرا كفاية لذلك ستبقى حلقة مضيئة من الضوء حول القمر تسمى ” حلقة النار ” ما سيصنع منظر دراماتيكيا.

وسيبدأ الكسوف جزئيا على مستوى الكرة الأرضية عند الساعة 3:10 عصرا بتوقيت السعودية فوق المحيط الهادي وبعد ذلك بساعة وخمس دقائق تشهد أول نقطة على سطح الأرض بداية الكسوف الحلقي الساعة 4:15 عصرا بتوقيت السعودية.

وعلى اليابسة سيشاهد من الأجزاء الجنوبية لأمريكا الجنوبية في تشيلي و الارجنتين مابين الساعة 4:34 الى 4:44 عصرا بتوقيت السعودية. وفي ذلك الوقت سوف سيكون قرص الشمس مغطى بنسبة 98.6 % ويستمر الكسوف الحلقي في كل موقع في تلك المناطق لمدة دقيقة واحدة وعدة ثواني.

وبعد ذلك يغادر مسار الكسوف الحلقي الساحل الشرقي للأرجنتين نحو المحيط الاطلسي إلى أن تحدث الذروة العظمى للكسوف عند الساعة 5:53 عصرا بتوقيت السعودية جنوب المحيط الاطلسي وفي ذلك الوقت سيكون قرص الشمس مغطى بالقمر بنسبة 99 % ويستمر الكسوف الحلقي مدة 44 ثانية.

وفي هذه الأثناء يصل القمر إلى مرحلة الاقتران عند الساعة 5:59 عصرا بتوقيت السعودية ويكون على وشك الانتقال من غرب الشمس إلى شرقها حسب الحركة الظاهرية منهيا بهذا الانتقال دورة اقترانية حول الأرض ومبتدئا دورة اقترانية جديدة أي شهرا اقترانيا جديدا.

ويستمر مسار الكسوف الحلقي في التقدم عبر المحيط الاطلسي إلى أن يصل الساحل الافريقي في انغولا عند الساعة 7:26 مساء بتوقيت السعودية ويستمر الكسوف الحلقي هناك مدة دقيقة وبضعة ثواني وستكون الشمس قريبة من الغروب وسيقطع الكسوف الحلقي الطرف الشمالي لزامبيا.

وسوف ينتهي الكسوف الحلقي مع غروب الشمس في الكونغو عند الساعة 7:31 مساء بتوقيت السعودية ، وبعد ذلك بساعة وخمس دقائق سينتهي الكسوف الجزئي على مستوى الكرة الارضية عند الساعة 8:36 مساء بتوقيت السعودية.

ويعتبر النظر بالعين المجردة إلى الشمس سواء في وقت الكسوف الحلقي أو الجزئي أو حتى الأيام العادية غير آمن لذلك يجب اتخاذ إجراءات الرصد الصحيحة من خلال استخدام النظارات الخاصة بكسوف الشمس أو عبر تلسكوب أو منظار مزودة بفلتر خاص بالشمس وحاصل على علامة الجودة وتجنب النظر لفترة طويلة.

جدير بالذكر بعد ستة اشهر من كسوف الشمس الحلقي سيحدث خسوف جزئي للقمر منتصف ذو القعدة في 7 اغسطس 2017 وسيشاهد في سماء السعودية والمنطقة العربية.

Open