الرئيسية / منوعات / أوقات الذروة.. في شبكات التواصل الاجتماعي

أوقات الذروة.. في شبكات التواصل الاجتماعي

يحدث في بعض الأحيان أن تنشر تغريدة أو أي منشور في شبكات التواصل الاجتماعي وتعتقد انه سينال استحسان الكثير من متابعيك وسيأتيه وابل من إعادة التدوير والتفضيل لكنك تتفاجأ بالعكس، تضطر مجددا في وقت آخر لإعادة تدويرها بنفسك لتلفت انتباه المتابعين لكن بلا جدوى!.

تأكد عند طرح أي محتوى لجمهورك المتلقي بشكل عام في أي بيئة كانت سواء اجتماعية أو عملية أو تعليمية يجب أن تعرف إجابة مجموعة من الأسئلة قبل طرحك للموضوع أو الفكرة مثل من هم المتلقين وكيف سأصلهم وماذا سأقدم لهم وكيف سأقدمه ومتى.

في شبكات التواصل الاجتماعي غالبا أنت تملك وبعفوية الإجابة لجميع هذه الأسئلة ماعدا إجابة سؤال واحد وهو متى سأقدم الفكرة. فالفكرة عندما تداهم عقلك يسيطر عليها الحماس تنطلق بوعي أو من غير وعي مرتمية في أحضان لوحة المفاتيح تكتب نفسها ثم تنتظر منك بتوسل الضغط على رز النشر قبل أن تتبخر. يحدث ذلك في ثوانٍ معدودة. لكن ماذا لو كانت تلك الفكرة عن موضوع فلسفي رائع أو كلمات شاعرية ترتبت بقافية موزونة منك ثم نشرت في وقت مباراة كرة قدم حماسية بين فريقين يمثلان 70% من جمهور المملكة؟ كيف سيكون مصير هذه المنشور أو التغريدة الذي تواجدت في وقت غير وقتها! في زحمة أفراح الفريق المتقدم وشتائم حكم المباراة.

كل شبكة من شبكات التواصل الاجتماعي لديها أوقات ذروة لنشر. ففي تويتر مثلا أفضل وقت للتغريد بشكل عام من الثانية عشر ظهرا، حتى الساعة الواحدة ظهرا يوميا وبعد صلاة الجمعة وصلاة المغرب والأسوأ هو التغريد في الصباح الباكر ووقت المناسبات الرياضية أو الأحداث المهمة مثل الأوامر الملكية.

أما فيما يتعلق بفيسبوك، فبحسب آخر الأبحاث والدراسات وجد أن معدلات المشاركة تكون في أوج نشاطها يومي الأربعاء والخميس. كما أن عطلة نهاية الأسبوع هي من أكثر الأوقات مشاركة وتحديثات للحالات بنسبة تقارب 32% خاصة يوم الجمعة.

أما انستقرام فأفضل الأوقات في اليوم هي ساعات ما بعد العمل الرسمي. فالتفاعل في المحتوى غالبا يكون الفترة المسائية. أما بشكل عام فبرنامج انستقرام تزداد التفاعلية في فترات المواسم والإجازات وخاصة إجازة الصيف.

بشكل عام، أوقات الذروة تختلف من منطقة لأخرى بحسب عادات الشعوب المجتمعية وتفاصيل أخرى. فمثلا في أميركا وأوروبا تقل نسبة استخدام الموظف لهاتفه في أوقات العمل لأمور ليست ضرورية أو ترفيهية أما وقت مابعد صلاة الجمعة في الدول المسلمة يعد ذروة، بينما في أوروبا وأميركا تكون حينها ساعات دوام رسمي.

ولمعرفه التوقيت المناسب لنشر، هناك العديد من المواقع والبرامج التي تحلل كل حساب بنسبة وتناسب لتخبرك متى الوقت الأنسب للنشر بحسب متابعيك وتفاعلهم في العادة. من ضمن هذا البرامج تطبيق Prime وموقع tweriod وأداة FollowerWonk في تويتر.

بقلم / ماجد عبدالله الجريوي

Open