الرئيسية / محليات / ( كلنا شركاء ) ..  طلاب التربية الفكرية بمدرسة سلمان الفارسي بالقديح في زيارة لصفوى

( كلنا شركاء ) ..  طلاب التربية الفكرية بمدرسة سلمان الفارسي بالقديح في زيارة لصفوى

في إطار برامجه التوعوية والتثقيفية قام برنامج التربية الفكرية وتعدد العوق بمدرسة سلمان الفارسي بالقديح بزيارة لمدرسة ضرار بن الأزور الابتدائية بصفوى ، والتي تهدف إلى تثقيف طلاب المدارس ( التعليم العام ) بفئات الإعاقة ودور برامج التربية الفكرية وجهودها مع طلاب ذوي الاحتياجات الخاصة . تحت شعار ( كلنا شركاء ) .

    انطلقت الاحتفالية باستقبال من إدارة ومنسوبي مدرسة ضرار بن الأزور الابتدائية وتنوعت فقرات الاحتفالية على النحو التالي :

1/ كلمة عن واقع الإعاقة في المجتمع قام بإلقائها المرشد الطلابي لمدرسة ضرار الأستاذ / عبدالله محمد الداوود.

2/ كلمة تعريفية لفئات التربية الخاصة قام بإلقائها معلم التدريبات السلوكية هشام حسين ال إسماعيل.

3/ مشهد تمثيلي يحاكي واقع المجتمع تجاه الإعاقة ودور التوعية قي في نشر الثقافة بين افراده قام بتمثيله طلاب التربية الفكرية وطلاب التعليم العام بمدرسة سلمان الفارسي الابتدائية.

4/برنامج رياضي متنوع شارك فيه جميع الطلاب تحقيقاً لمبدأ الدمج تحت إشراف معلم التربية البدنية بمدرسة ضرار حيدر ياسين الهاشم ومعلم التربية البدنية لبرنامج التربية الفكرية وتعدد العوق بمدرسة سلمان زهر ال زاهر.

5/ وجبة الإفطار الجماعي.

6/ برنامج التربية الفنية اشتمل على فقرتين: التلوين، واستخدام الصلصال بإشراف معلم التربية الفنية بمدرسة ضرار وجيه حسين ال غريب ومعلمي التربية الفكرية وتعدد العوق بمدرسة سلمان الفارسي الابتدائية.

7/ في الختام قدم قائد مدرسة ضرار بن الأزور الابتدائية بصفوى الأستاذ /محمد صالح الجنبي كلمة شكر على هذه المبادرة التي وصفها بالمثمرة متمنياً تكرارها في المستقبل وقام بتقديم شهادات شكر وتقدير لمعلمي مدرسة سلمان الفارسي الابتدائية بالقديح، كما قام بتقديم هدايا لجميع الطلاب. بالمقابل قدم برنامج التربية الفكرية وتعدد العوق بمدرسة سلمان الفارسي الابتدائية بالقديح متمثلة في المعلم المشرف الأستاذ / محمد عبدالله ال زيد البنرات التعريفية والتثقيفية.

 

  الجدير بالذكر أن برنامج التربية الفكرية بمدرسة سلمان الفارسي وخلال هذا العام قام بعدة زيارات وفعاليات لمدارس قطاع القطيف ليخلق جواً من الشراكة المجتمعية بين طلاب التعليم العام وطلاب الاحتياجات الخاصة وأنهم شركاء في هذا المجتمع .

Open