الرئيسية / منوعات / أول مدينة ألعاب مائية لذوي الاحتياجات الخاصة !

أول مدينة ألعاب مائية لذوي الاحتياجات الخاصة !

مع حلول فصل الصيف، تفتتح مُدن الألعاب المائية أبوابها في كل مكان في العالم لاستقطاب الزبائن الباحثين عن وسيلة ممتعة وباردة للمرح في الأيام الحارة.

إلا أن مدينة ألعاب مائية افتُتِحت مؤخرًا في مدينة سان أنطونيو، تكساس، أتاحت الفرصة أمام فئة من المجتمع قلما استمتعت بهذه الأماكن التي لا تتناسب عادةً مع قدراتهم المحدودة.

مدينة ألعاب مائية مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة!

“جوردون هارتمان”، مؤسس المدينة المائية، والذي عمل مع الأطباء والآباء والمعلمين والمعاجلين لذوي الاحتياجات الخاصة، قال بعد اكتمال الأعمال في المدينة الترفيهية وافتتاحها بعد أربع سنواتٍ من أعمال البناء والتجهيز: (هدفنا هو توفير تجربة رائعة للضيوف في بيئة شاملة وآمنة ومريحة وغير مزدحمة). لهذا السبب، تم إنشاء ملحق للمدينة الترفيهية “جزيرة عجائب مورجان” مخصص فقط للأشخاص والأطفال من ذوي الإعاقة. وأُطلق على المُحلق الترفيهي اسم: “جزيرة الإلهام مورجان”.

إضافةً إلى الألعاب الملائمة للمعاقين، فإن الحديقة المائية توفر أساور تتبع تسمح للآباء بمعرفة مكان وجود أطفالهم أثناء لعبهم. كما تمنح الحديقة للأطفال المعاقين كراسي متحركة أوتوماتيكية أو يدوية مضادة للماء مجانًا أثناء اللعب في المدينة حتى فراغهم منها.

كما ويُمكن للأطفال من ذوي الإعاقة الدخول للحديقة مجانًا. ويُمكن التحكم بدرجة حرارة الماء في الحديقة لتغييرها من الباردة إلى الساخنة للتعامل مع الضيوف الذين لديهم حساسية من البرد.

وتعتبر “جزيرة الإلهام” أكبر مكان ترفيهي مخصص لذوي الاحتياجات الخاصة في العالم. وتتمتع المدينة المائية بتكنولوجيا متطورة لحماية المكان من الحرائق ومخاطر أخرى محتملة الحدوث.

كما أن المدينة مزوَّدة بمنطقة خاصة معزولة تُسمى “منطقة الهدوء”. حيث يجلس فيها الأطفال بعيدًا عن إزعاج الألعاب، وذلك لمن يرغب بالحصول على الراحة والتأمل بعيدًا عن صوت الأطفال.

“علينا جميعًا النظر لمن هم بحاجة إلينا، هكذا فقط سنشعر أننا نقدم شيئًا ذا قيمة”، هكذا عبَّر رجل الأعمال ومدير الحديقة المائية عن شعوره وذلك بعد افتتاحها أمام الزبائن. ونأمل أن نُشاهد أعمال مماثلة في بلادنا العربية قريبًا..

Open