الرئيسية / مقالات / تجربتي في مستوصف الجمعية

تجربتي في مستوصف الجمعية

علي عبد المحسن المعلم

يقاس نجاح المجتمع بنجاح مؤسساته الاجتماعية والتي منها الخيرية والاهلية والرياضية والدينية.فمجتمع صفوى كان ولا زال معروفا بانجازاته الرائدة لما لها من صدى ايجابي على جميع المستويات المحلية والاقليمية والدولية.

فمن هذه الانجازات على سبيل المثال لا الحصر :
-الزواج الجماعي
-البطولات الرياضية بنادي الصفا الرياضي بمختلف انواعها
-جمعية الصفا الخيرية بمختلف لجانها وعلى رأسها مستوصف الجمعية الطبي (مجمع عيادات جمعية الصفا الخيرية الطبي) وكافل اليتيم والروضات وغيرها من اللجان الاخرى.
وكثير من المؤسسات الاحتماعية الاخرى لست بصدد الحديث عن التفاصيل في هذا التقرير ولكن وللاسف الكثير من هذه الانجازات تراجعت في الاونة الاخيرة ولوحظ العزوف ممن كان يتبناها ويبادر اليها.
ليس من حقي التحدث عن اسباب الهجران والعزوف لانني لست ملم بحقيقة تفاصيلها.
ولكن من خلال خبرتي في فترة ادارتي لمستوصف جمعية الصفا الخيرية كمشرف عام لفترة اربع سنوات امتدت بين عام ٢٠١٢م ولغاية عام ٢٠١٦ م اخترت ان اركز حديثي هنا عن مستوصف جمعية الصفا الخيرية واهميته القصوى لكل فرد في مجتمع صفوى واوضح بعض ما يقدمه من خدمات متميزة ورائدة والتي لم يقدمها اي مركز صحي في المنطقة. وهذا نابع من منطلق حرصي على هذا الكيان المهم لمجتمع صفوى والمناطق المحيطة.

تتلخص الخدمات التي يقدمها المستوصف للمجتمع في ثلاث:
١-طبية + خدمات اجتماعية
٢-وظيفية
٣-تدريبية
فزيادة على الخدمات الطبية الروتينية، هناك خدمات اجتماعية على سبيل المثال الزيارات المنزلية للعاجزين وكبار السن . هذه الخدمات تقدم بكل اريحية كاختيارالطبيب المعالج وفي جميع الاوقات وبدون الحاجة الى اخذ اذن من ادارة المستوصف وبسعر جدا مرضي. وننوه بأن هذه الخدمة بدأت منذ سنوات قبل بدأ برنامج الطب المنزلي من قبل وزارة الصحة، كما يتفوق ايضاً في عدد الزيارات وتأثير الخدمة ووقتها.

خدمة نقل المرضى من منازلهم الى المستشفيات الرئيسية بالمنطقة حيث يقوم الموظفون المعنيون بالمستوصف بعمل جميع الترتيبات اللازمة لعملية النقل حسب اختيار المريض او من ينوب عنه للمستشفى.

خدمة نقل وارجاع المرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي من منازلهم الى مستشفى القطيف المركزي ثلاث مرات بالاسبوع لعمل غسيل مجانا وانا شخصيا اشرفت على ترتيب مجريات هذه الخدمة، ومن يستطيع من وقف على هذه المشكلة ان يؤكد على كلامي بأنها خدمة كبيرة لمثل هذا النوع من المرضى.

خدمة نقل الموتى مجانا من جميع مستشفيات المنطقة الرئيسية ومن المطار الى مقبرة صفوى بكل يسر واريحية بالرغم من صعوبة المهمة وحساسيتها للسائقين من حيث الخوف من عدوى الامراض المتسببة بحالة الوفاة.
مشاركة المستوصف في الكثير من الانشطة الاجتماعية وحضوره المباشر فيها وتوزيع بروشورات وكتيبات صحية تثقيفية وتوعوية.

عمل عروض مجانية (مثل كشف فيتامين د ليوم واحد). وحث المجتمع على مراجعة المستوصف لفحص الضغط بانتظام واستمرارية عبر توزيع بطاقات تحمل تفاصيل شخصية عن المراجع. وبعض الحملات التوعوية والتثقيفية.
الخدمات الوظيفية:-

تأمين وظائف للأكثرمن ٢٠ موظف وموظفة من اهالي صفوى في مختلف المجالات داخل المستوصف.
الخدمات التدريبية:-

يعد برنامج التدريب في مستوصف جمعية الصفا الخيرية من اروع البرامج التدريبية لطلاب جامعات وكليات الطب ومعاهد ادارة الاعمال والادارة فقد انظم الى المستوصف في تلك الفترة خمس طالبات طب وثلاث علوم طبية يتلقون دراستهم في امريكا ودول اوروبا لفترات مختلفة اقلها شهر لمختلف التخصصات واعطيت لهم شهادات التدريب حيث تلقت ادارة المستوصف شكر وثناء من الجامعات المنتسبون اليها.
كما تم تدريب اكثر من ثلاثة وخمسون (53) طالبة في تخصصات مختلفة, كالسكرتارية والمحاسبة وادارة الأعمال واعمال تطوعية وتربوية من جامعة الأمام عبدالرحمن بن فيصل وجامعة الملك فيصل وجامعة الدمام وكلية لينكون ومعهد اكاديمية التعليم العالي ومعهد مدار الخليج العالي ومدرسة الثانوية الثانية بصفوى. وقد تلقوا تدريبهم على ايدي مسؤولي المحاسبة والتأمين بالمستوصف ذو الخبرة والكفاءة لمدة فترات متفاوتة بين شهر وثلاثة اشهر.

وبالمقابل ابدت ادارات هذه المعاهد والكليات ارتياحها وسروها لقبول تدريب طالباتهم بالمستوصف حيث تلقت ادارة المستوصف شهادات شكر وتقدير.

وأخيرا استقبل المستوصف في تلك الفترة خمس طالبات من التحقوا ببرنامج ارامكو السعودية CPC الأبتعاث السريع للولايات المتحدة الأمريكية حيث طلب منهم الزاميا عمل 50 ساعة تطوعية في منشأة خيرية واعطية لهم الوثائق المطلوبة. وهناك الكثير من الخدمات التي يقدمها المستوصف في هذا المجال لم يتسع الوقت لذكرها.

ختاما، ماهوا واجبنا تجاه هذا المركز الصحي المعطاء؟ اليس من باب الذوق ومسؤوليتنا الاخلاقية ان نشكره ونقف بجانبه وندعمه ونحميه ونرتقي به للاعلى المستويات ليأخذ مكانته المرموقة في الريادة؟ ، ولكن من المؤسف قابلنا هذا العطاء بالهجران ولجأنا لمراكز صحية اخرى ليس لها فضل علينا بالرغم من تميز مستوصف جمعية الصفا عن تلك المراكز من حيث المبنى والعيادات والأطباء ، الا ان شعور ينتاب البعض بان هناك قصور او ارتكاب بعض الاخطاء الطبية او ربما ردة فعل من اي اجراء اداري تقوم به الأدراة بالمستوصف.

نحن لا ندعي الكمال فالكمال لله عز وجل والقصور او الاخطاء الطبية شئ اعتيادي يحصل في معظم ان لم يكن جميع المراكز الصحية النموذجية. فالحكمة والشفافية والصبر وحسن التصرف في حلحلت مثل هذه المعضلات هو المطلوب.

ما اود ان اوصله لمجتمعي هو ان نسعى جميعا ان نكون مجتمع نموذجيا غيورا على مؤسساته الاجتماعية ونعمل على تطويرهذه المؤسسات وأخص هنا جمعيتنا الرائدة ومستوصفها المعطاء واشجع بالانخراط في المشاركة والدعم المادي والمعنوي لهذه المؤسسات وان لا نضعف ونأخذ مواقف التشفي بالهجران والنقد السلبي الهدام.

الجمعية جمعيتنا والمستوصف مستوصفنا والارض ارضنا من حقنا ان ننتقد ومن حقنا ان نعترض ولكن لتكن في مصلحة مؤسساتنا الاجتماعية اولا واخرا.

حمانا الله وحما بلادنا من كل سوء وانعم الله علينا حميعا بالامن والامان في ظل حكومتنا الرشيدة

​​​​​​​​​​دمتم

مشرف المستوصف سابقا

Open