الرئيسية / محليات / خمسة طلاب من تعليم القطيف يحصلون على لقب بطل العالم في الحساب الذهني

خمسة طلاب من تعليم القطيف يحصلون على لقب بطل العالم في الحساب الذهني

محمد آل عبدالباقي _مكتب التعليم بالقطيف

نجح خمسة طلاب من المدارس الابتدائية بقطاع القطيف في تحقيق بطولة العالم في الحساب الذهني _برنامج الرياضيات الذهنية _ المقامة في مدينة(جوهانسبرغ )بجمهورية جنوب إفريقيا ، يوم الخميس ١٠ / ٤ / ١٤٣٩ ، بعد أن خاضوا المنافسات العالمية مع نظرائهم من مختلف المدارس الابتدائية بدول العالم.

فيما حقق ثلاثة طلاب المركز الأول في المسابقة ذاتها ، واكتفى طالب واحد بالحصول على المركز الثاني ، من مجموع تسعة طلاب من قطاع القطيف _ممثلين للمملكة _شاركوا في خوض غمار هذا السباق الذهني الدولي.

الطلاب الفائزون بلقب بطولة العالم :

١ _ محمد بن نور الشعلة _مدرسة الشاطئ الابتدائية.
٢ _ علي بن مهدي الجارودي _مدرسة جرير الابتدائية.
٣ _ ماريا بنت علوي الصناع _المدرسة الابتدائية السادسة عشرة بالقطيف.

٤ _ نرجس بنت موسى آل ثنيان _المدرسة الابتدائية السادسة عشرة بالقطيف.

٥ _ مريم بنت ياسر آل ثنيان _المدرسة الابتدائية الأولى بالبحاري.

الطلاب الحاصلون على المركز الأول :

١ _ علي بن منير الصفار _مدرسة التهذيب الأهلية الابتدائية.
٢ _ علي بن عبدالله الرمضان _مدرسة صهيب الرومي الابتدائية.

٣ _ بتول بنت زكي الشاخوري _المدرسة الابتدائية الرابعة بالقطيف.

الطالبة الحائزة على المركز الثاني عالميا :

١ _ زينب بنت أمين أبو الرحى _مدرسة الحصان الأهلية الابتدائية بالدمام ، الملتحقة ببرنامج رعاية الموهوبات بالقطيف.

وكان هؤلاء الأبطال قد خاضوا المنافسات الختامية على مستوى المناطق والمحافظات التعليمية بالمملكة ليلة الأحد ١١ / ٨ / ١٤٣٨ بالعاصمة الرياض ، بإشراف المشرف على وكالة الخوارزمي الصغير بمحافظة القطيف عبد الله بن جعفر آل ثنيان؛ ليتأهل منهم أربعة طلاب ، وخمس طالبات لنهائيات العالم في الحساب الذهني.

وقدم مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبد الكريم بن عبدالله العليط وافر التهنئة ، وخالص التبريكات للطلاب والطالبات الفائزين والمشاركين ، وأثنى على أدائهم المشرف ، كما أشاد بجهود مدارسهم وأسرهم ، والمشرف على وكالة الخوارزمي الصغير بمحافظة القطيف.

واعتبر هذا الإنجاز العالمي من مفاخر التعليم في بلادنا ، ويأتي ترجمة حقيقة لتطلعات رؤية المملكة ٢٠٣٠ ، والأهداف التي تصبو لها.

Open