الرئيسية / محليات / الحمود يقدم لـ “تصوير القطيف” محاضرة لتحرير الفيديو بالـ “Multi Cam”

الحمود يقدم لـ “تصوير القطيف” محاضرة لتحرير الفيديو بالـ “Multi Cam”

اللجنة الإعلامية

قدم المصور مرتضى الحمود مساء الجمعة 10 فبراير محاضرة حول استخدام خاصية الـ “Multi Cam” في برنامج الـ “Final Cut” مبينا أهم خصائصها لأعضاء جماعة التصوير الضوئي في القطيف.

وبدأ الحمود المحاضرة بالحديث عن مفهوم الكاميرات المتعددة “Multicam” وبين أنه هو تصوير بعدة زوايا لحدث واحد بإعدادت تصوير ومزامنة للصوت مختلفة وهو يختلف عما يحدث للتصوير التليفزيوني المباشر، ويتم استخدامه لحدث معين كالمسرحيات والمحاضرات والورشات ويحتاج لأكثر من زاوية.

وكما تطرق إلى أساليب تزامن الصوت والصورة، وأشار إلى أن أحد الطرق المستخدمة سابقا في مزامنة الصوت مع الصورة هي استخدام “الكلاكيت” وذلك ليتم مطابقة المرجع البصري وهو الفيلم مع المرجع الصوتي الموجود في المسجل فيما يتم استخدام جهاز “Time Code” في عملية مزامنة الصوت مع الصورة.

وعدد إعدادات تحسن من عملية المزامنة في برنامج “Final Cut” أو أي برامج تحرير الفيديو المشابهة وهي إعداد الوقت والتاريخ، وتوحيد عدد إطارات التصوير في كل كاميرا، بالإضافة للتأكد من تسجيل الصوت وهي الأهم في عمية المزامنة، وتوحيد إعدادات الصورة واللون وهو إعداد مستحسن لعدم تشتيت المشاهد.

وتم خلال المحاضرة إجراء عملية تصوير بكاميرات وزوايا متعددة وتسجيل الصوت من خلال جهاز تسجيل، وأوضح كيفية استيراد لبرنامج تحرير الفيديو و كيفية ترتيب الملفات مؤكدا على أهمية تنظيم الملفات والمجلدات في كل جلسة تصوير.

وشرح الحمود كيفية مزامنة الصوت بالطريقة الفلمية القديمة عبر خاصية “synchronize clip” وضبطها عبر متابعة الصورة ووزن الصوت ليكون متطابقة مع صورة الفلم.

ولفت إلى أحد المشاكل التي كانت تواجه سابقا وهي عدد الإطارات المختلفة ومزامنة الصوت فيها وكيفية حلها عبر استخدام الـ “Multi Cam”، بالإضافة إلى شرح كيفية تعامل برنامج “Final Cut” مع الصوت المرفق بتسجيل الأستوديو الصوتي.

وشرح طريقة عمل الـ “Multi Cam” في ترتيب زوايا التصوير أثناء التحرير لتكون مناسبة للصوت المستخدم والتنقل بينها واقتطاع الجزء المطلوب إظهاره، كما أشار إلى أن البرنامج يعطي إمكانية التبديل بين اللقطات بالصوت والصورة معا، أو بالصورة فقط أو بالصوت فقط.

وتوجه الفنان مرتضى الحمود بالشكر الجزيل لجماعة التصوير الضوئي بالقطيف على استضافته متمنيا لو أضاف شيئا بسيطا للحضور.

وأشاد الأعضاء بالمحاضرة التي قدمها المصور الحمود لهم حيث قال العضو ماهر اللباد: “معلومات جديدة علينا وإن شاء الله نستفيد وكذلك الحضور”.

وقال نائب رئيس الجماعة باسم القاسم: “شرح الأستاذ مرتضى الحمود كيفية دمج الفيديو مع الصوت من دون تأخير في ذات المقطع، ومن المفترض كل مصور فيديو أن يحتاجها ويعرفها”، وأضاف: “من أهداف الجماعة تقوية الجانب الغير فوتوغرافي وكانت الأنسب لهذا الهدف ونأمل أن نكون وفقنا في تحقيق الهدف”.

يذكر أن جماعة التصوير الضوئي في القطيف تسعى بشكل مستمر عبر الفعاليات والأنشطة إلى تطوير المهارات المتعددة لدى الأعضاء وصقل مواهبهم في شتى المجالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open