الرئيسية / محليات / نسائية خيرية مضر تهنىء المشاركات في “تحدي القراءة”

نسائية خيرية مضر تهنىء المشاركات في “تحدي القراءة”

زينب الناصر - القديح

هنأت نسائية خيرية مضر الطالبات أطهار حسين اكويس، وفاطمة فتحي المسباح، وفاطمة عبدالله القديحي المشاركات من بلدة القديح في تصفيات المرحلة الأولى بمسابقة “تحدي القراءة” لعام ١٤٣٩ هـ على مستوى مدارس البنات بالمنطقة الشرقية.

وقدمت نسائية خيرية مضر رسائل شكر وتقدير إلى أهالي المشاركات الثلاث واللاتي كنَ ضمن تسع طالبات من محافظة القطيف ، مبينة بأن الوصول للقمة يكون بالعمل الدؤوب والهمة العالية التي تليق فقط بالمبدعين. وثمنت عاليا تميز الطالبات ومساندة من كان خلف هذا التميز من أسرة واعية راعية، ومؤسسة تعليمية دافعة ومشجعة، وإدارة تعليمية حكيمة محفزة ومعززة للإبداع والتميز.

وعبرت والدة فاطمة المسباح عن سعادتها برؤية فتيات يافعات نشأن في كنف الكتاب ، فنمت به عقولهن وارتقى طموحهن ، وبينت ” بأن للرعاية والتشجيع دوراً هاماً منذ الطفولة”. وقالت عن ابنتها: ” كانت محبة للكتاب منذ طفولتها، ونمت هذه المحبة بالتشجيع المتواصل وتوفير الكتب المناسبة، كما أن وجود مكتبة شاملة بالمنزل هيأ لها فرصة للتعلق بالقراءة والكتاب وفتح لها آفاق العلم والمعرفة”.

وتابعت ” رغم توفر الأجهزة لديها ، كانت علاقتها بالكتاب أقوى لأن اختيارها للكتاب في المجالات التي تستهويها جعل متعتها في القراءة لاتفوقها أي متعة”. وأشارت بأن “صقل موهبتها كانت من خلال تلخيص الكتب التي تقرأها ونشرها في حساب إحدى برامج التواصل الاجتماعي وفتح النقاش والحوار ساعدها في تنمية مهارات التواصل واللغة”.

وبينت والدة أطهار اكويس حول توجه ابنتها لقراءة الكتاب في زمن المعلومات الإلكترونية قائلة ” بأن ابنتها تحب القراءة وتحب أن تنمي مهاراتها، وفي العام الماضي شاركت في هذا التحدي أيضاً ولكن هذا العام ازدادت مهاراتها و بَرعَت في القراءة ، وأما عن الالكترونيات فهي تخصص لها وقتًا للقراءة ولا يهمها أن تجلس على الايباد أو الجوال فهي مشغولة بالقراءة”.

وحول تفعيل الكتاب في حياة الأسرة، ذكرت والدة فاطمة القديحي بأن ” والدها الشهيد اعتنى بها حيث وفر لها مكتبة خاصة فهي تحب القراءة منذ صغرها ، وما زلت أذهب معها كل شهر لاقتناء كتب جديدة “. وأضافت بأن ابنتها وظفت عالم الإلكترونيات إلى بحث وقراءة، ومن شدة شغفها بالقراءة قررت أن تحبب الأطفال للقراءة من خلال إصدار قصص تحمل معلومات علمية لتشجع الأطفال على القراءة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open