الرئيسية / منوعات / العلاج بالتدليك وتقنية الضغط الصينية .. فوائدها واستخداماتها

العلاج بالتدليك وتقنية الضغط الصينية .. فوائدها واستخداماتها

القديح 24 - متابعات

تقنية الضغط الصينية أو مايسمى بـ eacupressur هو نوع من التقنيات العلاجية الصينية، والتي استخدمت منذ آلاف السنين كجزء من الطب التراثي الصيني بهدف الحصول على حالة صحية مناسبة وعلاج بعض الأمراض، وهي تشبه بشكل أساسي الإبر الصينية ولكن دون استخدام الإبر وتعتمد على نفس فكرة عملها بشكل أساسي، وإليك أهم النقاط عن العلاج بالتدليك و تقنية الضغط الصينية وفوائدها.

تقنية الضغط الصينية أو مايسمى بـ eacupressur هو نوع من التقنيات العلاجية الصينية، والتي استخدمت منذ آلاف السنين كجزء من الطب التراثي الصيني بهدف الحصول على حالة صحية مناسبة وعلاج بعض الأمراض، وهي تشبه بشكل أساسي الإبر الصينية ولكن دون استخدام الإبر وتعتمد على نفس فكرة عملها بشكل أساسي، وإليك أهم النقاط عن العلاج بالتدليك و تقنية الضغط الصينية وفوائدها.

بالتدليك تتنوع التقنيات الطبية الأسيوية بشكل عام والتي من ضمنها الطب الصيني، و تقنيات الضغط الصينية أحد أهم هذه العلاجات عموماً والتي تجد مثيلاً لها في التراث الياباني باسم (التشيتسو) وغيرها من العلاجات التي تتضمن ممارسات روحية مثل الكى جونج والتوينا. وتأسست هذه التقنية وغيرها على معتقدات صينية بأنه هناك طاقة روحية للجسد بشكل عام تسمى الـ “كى” والتي تسري في كل أجزاء الجسم من خلال مستويات للطاقة عددها 12 والتي تربط بين الأعضاء والمخ بأشكال مختلفة، ويعتقد أنه عندما يحدث خلل أو انسداد لمستوى الطاقة عند أي نقطة فإنه يتولد المرض وبناءً على هذه النظرية يعد الـ accupressure إلى جانب ممارسات أخرى مثل التأمل والعلاجات العشبية والتدليك طرقاً لاستعادة التوازن والسلاسة في سريان الطاقة داخل هذه المستويات. طريقة العلاج بالتدليك وتقنية الضغط الصينية يقوم المعالج باستخدام أصابع يديه ومرفقيه أو قدميه أو حتى أجهزة معينة لوضع ضغط على أماكن معينة يعتقد أنها توجد ضمن مسار مستويات الطاقة الـ 12 كما يتضمن أحيانا أنواع من التدليك أو تمارين التمدد. خلال الجلسة تتمدد على طاولة بكامل ملابسك بشكل مريح، يقوم المعالج بالضغط على أماكن معينة من الجسم، وتستغرق الجلسة حوالي ساعة وقد تحتاج لتكرارها عدة مرات. في الغالب يتركز الهدف الأساسي في إعادة سريان الطاقة بشكل منتظم خلال المستويات الـ (12) إلى جانب إعادة التوازن بين الطاقة الإيجابية “الين” والطاقة السلبية “اليانج” داخل الجسم.
ويعتقد بعض المؤيدين لهذه العلاجات أن تأثيرها يتعدى الصحة الجسدية ليشمل أيضا تأثيرات إيجابية على الروح والعقل والمشاعر وقد يحفز حتى الطاقة الخارجية للإنسان لتنتقل بشكل إيجابي إلى إنسان آخر. لا يعتقد الغرب بشكل عام بوجود هذه المستويات أو بتأثير هذه التقنيات من الأصل ولكن يرجع تأثيرها إن وجد إلى عوامل أخرى مثل تقليل الشد العضلي وتحسين الدورة الدموية، أو زيادة إفراز الأندورفين والذي يعد مسكن طبيعي يفرز داخل الجسم. أهم الأماكن في الجسم التي تستخدم في العلاج بالتدليك يوجد المئات بلا مبالغة من الأماكن التي تتم استثارتها في أثناء هذه العلاجات ولايسع المجال لذكرها، ولكن إليك أهم 3 أماكن تعد ثابتة في هذه الممارسات والتي يمكنك تدليكها بنفسك : الأمعاء الغليظة: وهي المنطقة اللينة التي تقع في يدك بين الإبهام والسبابة. الكبد : وهي شبيهة بالمنطقة السابقة ولكن تقع بين إصبع قدمك الأكبر والذي يليه. الطحال : وتقع على مسافة ثلاثة أصابع فوق الكاحل من الجهة الداخلية. يمكنك البدء بتدليك هذه الأماكن بأصابعك يومياً مرة أو مرتين لمدة بضعة أسابيع، ستشعر ببعض التنميل أو الضغط البسيط عند تدليك هذه الأجزاء. الأمراض التي يمكن لـ العلاج بالتدليك معالجتها بشكل عام فإن الأبحاث والدراسات العلمية على هذه التقنيات لاتزال ضئيله جداً وغير موثقة بالشكل الكافي ولكن بناءً على تقارير الأشخاص، فإليك أهم الحالات التي يعتقد أنها تستفيد من ممارسة هذه العلاجات: الغثيان: أشارت عدة تقارير إلى دور هذه العلاجات في التحفيف من منع القيء الذي يصاحب العمليات الجراحية، التخدير الشوكي، العلاج الكيميائي، دوار الحركة، والحمل، وذلك من خلال تدليك المعصم لبضع دقائق بإصبعيك بين الوترين الظاهرين على الجانب الداخلي للمعصم. السرطان : بالإضافة إلى تخفيف القيء المصاحب لعلاجات السرطان، فتقارير أخرى أوردت استفادة هذه الحالات من خلال تخفيف الآلام، زيادة الطاقة وتحسين المزاج وتقليل التوتر المصاحب للسرطان. تخفيف آلام العظام والتغلب على الصداع: تخفيف الآلام أسفل الظهر والصداع وآلام مابعد الجراحة، وذكر أن تحسين الصداع يظهر بتدليك منطقة الأمعاء الغليظة. التهاب المفاصل: بعض الدراسات أظهرت أن ممارسة تقنية الضغط الصينية يزيد من إفراز الأندورفين والمواد المضادة للالتهاب داخل الجسم وتساعد على تحسين حالات التهاب المفاصل. الاكتئاب والتوتر: كجزء مشترك بين التقنيات المشابهه عموماً، تظهر حالات كثيرة استفادت من الجزء الروحي والنفسي في هذه العلاجات من خلال تحسين حالات الاكتئاب والتحلص من التوتر والقلق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open