الرئيسية / رياضة / تقنية الـ (VAR) تمنح العالمية لـ ” دورة المنيرة الرمضانية “

تقنية الـ (VAR) تمنح العالمية لـ ” دورة المنيرة الرمضانية “

(14) كاميرا و (7) شاشات عملاقة تضبط المباريات
اللجنة الإعلامية - دورة المنيرة

البحث عن التفرد ومواكبة التطورات على المستوى العالمي، هو كل ما تبحث عنه دورة المنيرة الرمضانية، والتي باتت خلال السنوات الـ (4) الماضية، حديث الرياضيين وعشاق الرياضة في كافة أنحاء المملكة.

ولم تتوقف شهرة دورة المنيرة الرمضانية عند المستوى المحلي، فقد أشاد بها الكثير من عشاق الرياضة على المستويين الخليجي والعربي، لتؤكد بأنها واحدة من الدورات التي كتبت نجاحاتها بأحرف من ” ذهب “.

” عين الصقر “، كانت واحدة من الانفرادات التي أعطت الدورة زخما اعلاميا كبيرا، حتى أن بعض اللاعبين والاداريين طالب بتواجد تقنية مشابهة لها في المنافسات السعودية الرسمية.

ولأن القائمون على ” دورة المنيرة الرمضانية ” لا يقبلون بالتوقف عند نفس المحطة، فإن ” التقدم ” كان العنوان الأجمل لهم، والمفاجأة التي أذهلت الجميع من خلال تطبيق تقنية الـ (VAR)، باحترافية عالية، لامست في حيثياتها أعتى الدوريات العالمية، من خلال تخصيص (14) كاميرا وزعت في كافة أرجاء الملعب لمراجعة القرارات التحكيمية الجدلية، وذلك عبر (7) شاشات عملاقة تتواجد في غرفة التحكيم الخاصة.

الدقة العالية، والزوايا المختلفة، قادت لاتخاذ قرارات تحكيمية حاسمة، دون أي اعتراضات تذكر من لاعبي الفرق أو مسئوليها، الذين أشادوا كثيرا بما تقدمه دورة المنيرة الرمضانية من مفاجآت، قادتها لأن تكون واحدة من أفضل الدورات الرمضانية ليس على مستوى محافظة القطيف وحسب، بل وعلى مستوى الدورات الرمضانية في كافة أرجاء المملكة، والأولى من نوعها التي أدخلت تقنية الفيديو من أجل حسم القرارات التحكيمية الجدلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open