الرئيسية / محليات / بلدية القطيف: زيارة 1337 منشأة غذائية وإغلاق 16 محلا

بلدية القطيف: زيارة 1337 منشأة غذائية وإغلاق 16 محلا

القديح 24 - متابعات

نفذت بلدية محافظة القطيف ممثلة في إدارة الخدمات، مؤخراً جولات تفتيشية ميدانية شملت زيارة 1337 محل غذائي من خلال 683 جولة ميدانية، وذلك من أجل إحكام الرقابة الصحية والتأكد من الالتزام بالأنظمة والاشتراطات البلدية وسلامة المواد الغذائية المتداولة، والتي تأتي ضمن حملة ” الرقابة البلدية ” التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني أن الزيارات التي قام بها المراقبون أدت إلى تسجيل 272 مخالفة، و 434 إنذار، وإغلاق 16 محلا مخالفا، وإيقاف 34 عاملا مخالفا للاشتراطات الصحية والبلدية، واحتساب غرامات مالية تقدر بـ 103900 ريال، وضبط وإتلاف 700 كيلوغرام من المواد الغذائية غير الصالحة للاستخدام الآدمي و 120 لتر عصيرات متنوعة مجهولة المصدر.

وشدد على تكثيف الرقابة الصحية على أسواق اللحوم والدواجن والأسماك ومعامل تصنيع اللحوم والوجبات الرمضانية، ومحلات الجزارة والتأكد من سلامة اللحوم المعروضة ومدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، بالإضافة الى تكثيف الرقابة على أسواق الخضار والفواكه وعلى المحلات التجارية والتأكد من تراخيص المحلات، ومتابعة الباعة الجائلين ومنعهم من البيع والبسط في الطرقات والشوارع والمرافق العامة وكورنيش المحافظة، مشيرا الى إلى أن المخالفات المرصودة تنوعت ما بين عدم وجود شهادات صحية للعاملين وتدني مستوى النظافة، وعدم التقيد بلبس القفازات والكمامات وعدم الالتزام بالزي الرسمي وعدم تشغيل مصائد الحشرات، كما تم فرض غرامات مالية على تلك المخالفات.

ونوه بأن هذه الحملات تأتي ضمن الدور التي تقوم به البلدية في متابعة الأنشطة التجارية والمحلات المتعلقة بالصحة العامة ويتم رفع التقارير الدورية عن الأعمال المنفذة من كافة الفرق واللجان الرقابية المخصصة لضمان تقديم أفضل الخدمات للمستخدمين، وتتماشى مع حملة وزارة الشؤون البلدية والقروية #حملة_الرقابة_البلدية.

وبين أن البلدية تسعى إلى الحفاظ على الصحة العامة بتطبيق الأنظمة والتعليمات والتقيّد بلائحة لاشتراطات البلدية. داعيا المواطنين والمقيمين الى الإبلاغ عن الملاحظات والمخالفات عبر أرقام البلاغات أو مواقع التواصل الالكترونية الرسمية، وأخذ الحيطة وعدم شراء أغذية لا يعرف مصدرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open