الرئيسية / مقالات / قارئة القرآن والإخلاص

قارئة القرآن والإخلاص

📝.. فاطمة الشيخ

الحمد لله والشكر لله على ما أنعم، إذ خصنا البارئ سبحانه بأن اختارنا لنكون ممن يتشرف بحمل كتابه وشرفنا بأن نستمع لآياته وأفاض علينا نعمه فجعل القرآن ربيع القلوب وأنس النفوس ومؤنس وحشة القبور والشفيع يوم النشور والحمد لله إن هيأ لنا وأمدنا ببركة في الوقت لنعيش مع قارئة فاضلة أعطت الكثير من وقتها طيلة شهر رمضان في تصحيح قرآءة سورة البقرة لمن حضر ولم تدخر جهدا في التصحيح والمحاولة الجادة لإيصال الكلمة وتصحيحها ونطقها بالشكل الصحيح، في ميزان أعمالك أم كميل أثابك الله وفي ميزان أعمالك الجهد والوقت وجزاك الله خيرا ورحم الله والديك فأنت سنخ ممن أرضعت أم موسى الإنسانة الطيبة الخلوقة كم سعدنا بتلك اللحظات معك ومع جهدك ومع تلاوة.

سورة هدية السماء لأمة محمد سورة البقرة وقد تشرفنا بتلاوتك وتعليمك لنا إياها وقد سعدنا بوجودك بيننا ونحن شاكرات لك الحرص والتفاني والاخلاص والمحاولات والجهدك في التصحيح ، جزاك الله خيرا ونفعك ونفعنا الله بقراءة القرآن واختم لنا بخير وكما جعل لنا خواتيم سور البقرة فيها الشفاء وفي تلاوتها حفظ وتحصين لنا وكل سنة انت ونحن نتدارسه في مثل هذه الشهر معا بحق محمد وآله الله أعمار قلوبنا وأصلح نفوسنا بالقرآن وأعمر قلوبنا بتلاوته وانفعنا به واجعل مونسا لنا في قبرنا واجعله لنا شفيعا عند تطاير صحفنا واعمر به النفوس وأرح به القلوب وأوسع بتلاوته الصدور وزدنا واعمر قلوبنا محبة وإيمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open