الرئيسية / محليات / الدكتورة الناصر: نصيحتي لكل طالبة أن تكتشف مكامن التميز والإبداع في شخصيتها

الدكتورة الناصر: نصيحتي لكل طالبة أن تكتشف مكامن التميز والإبداع في شخصيتها

التخصصات الأكاديمية ... تنوع يمنح الفرص (٢ من ٨)
فاطمة آل عبيدان – القديح

كانت أول محطة لنا للتعرف على التخصصات الأكاديمية مع الدكتورة فاطمة بنت عبدالكريم الناصر ، التي تخرجت بدرجة بكالوريوس في علم الحيوان وحصلت على درجة الماجستير في علم الأنسجة والخلية (أجنة) من كلية العلوم للبنات – جامعة الامام عبد الرحمن الفيصل (الدمام سابقاً) ، وانهت مرحلة الدكتوراة في تفاعلات النانو الحيوي من جامعة UCD في إيرلندا, في عام 1439 هـ ، وإليكم الحوار:

س: عرفينا على شخصك الكريم.
ج: أنا فاطمة بنت عبدالكريم الناصر ، حصلت على درجة الدكتوراه في العام الماضي من جامعة UCD في إيرلندا.

س: لماذا اخترتِ هذا التخصص؟
ج: رغبة وحب في التخصص.

س: هل واجهت أية صعوبات أثناء الدراسة الأكاديمية ، وما مستوى صعوبة التخصص؟
ج: لا يخلو الأمر من صعوبة ، فكل مرحلة لها صعوبتها ، وبالنسبة لي كانت مرحلة البكالوريوس أسهل المراحل ، وبشكل عام تخصص الأحياء تخصص ممتع وجميل جدًا ، والصعوبات يمكن تذليلها والتغلب عليها بالعزم والصبر والاجتهاد.

س: ما هي مجالات العمل المتاحة لهذا التخصص في المملكة؟
ج: تتنوع الفرص الوظيفية لتشمل العمل في الجامعات كمعيد، باحث، فني أكاديمي ، فني مختبرات ، معلم / معلمة في وزارة التعليم ، ويمكن العمل في وزارة الزراعة والثروة الحيوانية أو في الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية وإنمائها وفي مختبرات وزارة الصحة والمستشفيات والمراكز الصحية العامة والخاصة والبلديات ومصلحة المياه والصرف الصحي وهيئة الأرصاد وحماية البيئة وهيئة المواصفات والمقاييس وغيرها من المجالات الأخرى.

س: ما هي فرص الحصول على وظيفة؟
ج: ليس من السهل الحصول على وظيفة ، وهذا يشمل أغلب التخصصات وليس فقط تخصص الأحياء ، إلا إنه مع تطور المقررات التي تُدرس في الجامعات بما يلائم سوق العمل فُتحت لخريجي علم الأحياء مجالات وظيفية متعددة لم تكن موجودة في السابق.

س: ما هي التخصصات المقاربة أو المشابهة لتخصصك؟
ج: ربما يكون تخصص الكيمياء الحيوية أقرب التخصصات لعلم الأحياء.

س: هل هناك فرص للدراسات العليا ، وأين (داخل المملكة وخارجها)؟
ج: في السنوات الأخيرة ، تم إتاحة الفرصة لإكمال الدراسات العليا في عدد من الجامعات السعودية.

س: شاركت في ملتقى التخصصات الأكاديمية الذي اقامته اللجنة النسائية في جمعية مضر الخيرية ، ما هو انطباعك عن الملتقى، إعدادا وتنفيذا وحضورا؟
ج: الملتقى جميل بشكل عام، والحضور كان ممتازا ومن مختلف الفئات العمرية ، وأود أن أتوجه بالشكر للقائمات على هذا الملتقى ، وآمل أن تتكرر مثل هذه الفعاليات في المستقبل بصورة أجمل وأجمل.

س: كيف تقيمين مستوى المشاركات في الملتقى؟
ج: المشاركات قُدمت بشكل ممتاز، وكل ركن كان متميزا بما فيه.

س: بماذا تنصحين طالبات المرحلة الثانوية؟
ج: كل شخص متفرد ومتميز في مجال أو أكثر .. نصيحتي لكل طالبة أن تكتشف مكامن التميز والإبداع في شخصيتها وتبحث عن المجال الذي يتيح لها الفرصة لإظهار هذا التميز ومن ثم تسعى بكل جد لتحقيق النجاح والإبداع فيه.

يتبع الجزء الثالث … الحوار مع الدكتورة معصومة آل السيد ناصر

3 تعليقات

  1. عبدالله عبدالكريم الناصر( ابورائد)

    الله اسال لها بالتوفيق والتقدم وانه لفخر عظيم لبنت من بنات وطننا الحبيب الغالي هذا الشرف والإنجاز الكبير

  2. عبدالعزيز عبدالكريم الأعسم

    موافقة لكل خير والى الأمام على درب محمد وآل محمد وعلى نهج سيد نساء العالمين عليها أفضل الصلاة والسلام (كونوا دعاء لنا بغير ألسنتكم) بالتوفيق،،،،،،،،

  3. رضا حسن احمد الناصر

    انه لفخر وشرف عظيم ان تحطى المحترمة على شهادة الدكتوراه من ايرلندا في علم النانو الحيوي – والدكتوره فاطمة مثال في التفاني والاخلاص وحصلت على الشهادة وهي متزوجه ولديها ابناء- بلاشك انها مثال يقتدى به في التحصيل والتفوق العلمي – أسأل الله لها ولأمثالها التوفيق في الحياة العميلة والعلميه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open