الرئيسية / منوعات / كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس

كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس

ملخص كتاب
Lakhasly

فكرة عامة حول كتاب كيف تكسب الاصدقاء و تؤثر في الناس..

كتاب بيع منه ما يقارب 50 مليون نسخة ، بمختلف اللغات العالمية لكتاب كيف تؤثر في الاصدقاء

أطروحة الكتاب الرئيسية هي.. كيفية اكتساب الأصدقاء في ضوء النظريات الحديثة في علم النفس

المؤلف : مؤلف أمريكي ومطور الدروس المشهورة في تحسين الذات ومدير معهد كارنيجي للعلاقات الإنسانية

تاريخ النشر : 1936

متوسط عدد صفحات الكتاب : 280

– ملخص الكتاب كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس ..

= أولاً : الأُسس الفنية في معاملة الناس

– ينبغي أن تتذكر أثناء معاملتك للناس أنك لا تعامل أهل منطق ؛ بل أهل عواطف وشعور ، وأنفس حافلة بالأهواء والكبرياء والغرور ، واعلم أن اللوم شرارة خطيرة بوسعها أن تضرم النار في وقود الكبرياء ، فدعنا بدلاً من أن نلوم الناس ، نحاول أن نفهمهم ، وأن نقتنع بأنّا لو كنا مكانهم فربما فعلنا أسوأ مما فعلوا ، فهذا أمتع من اللوم بكثير ، حاول دائماً أن تسامح وأن تعفو وأن تصفح ، لعلك تخطأفي يوم من الأيام فتجد من يلتمس لك الأعذار ويسامحك .

– حاول أن تركز على الصفات الطيبة في كل من حولك ، وامنح تقديرك المخلص المنزه ، وكن مسرفاً في ذلك ، يدخر الناس كلماتك ويذكرونها سنواتٍ طوال حتى بعد أن تنساها أنت .

– لماذا تتكلم دائماً عما تحب ؟ بداهةً أنت تحب ماتحب وسوف تحبه دائماً ، ولكن محدثك قد لا يشاطرك هذا الحب ، إذاً فالطريقة المثلى للتأثير في الشخص الآخر هي : أن تحدثه فيما يحبه ، ويرغب فيه ، وأن تدله على طريقة الحصول عليه .

ــــــــــــــــ

= ثانياً : ست طرق لجعل الناس تُحبك

– أظهر اهتماماً بالناس ، إذا أردنا أن نكسب الأصدقاء ، فلنضع أنفسنا في خدمة غيرنا من الناس ، ولنمد لهم يداً مخلصة نافعة مجردة من الأنانية والمصلحة الذاتية .

– ابتسم ، فتعبيرات الوجه تتحدث بصوت أعمق أثراً من اللسان ، من أجل ذلك اجعل ابتسامتك دائمة لكل من تلقاه ، فالإبتسامة تشيع السعادة في البيت ، وطيب الذكر في العمل ، وهي توقيع ميثاق المحبة بين الأصدقاء .

– نادِ الشخص الآخر بأحب الأسماء إليه ، فأجمل ما يمكن أن تسمعه آذاننا هي أسماؤنا.

– اسأل محدثك أسئلة تظن أنه سيُسر بالإجابة عنها ، شجعه على الكلام عن نفسه وأعماله وعن المجال الذي تخصص فيه ، وتذكر أن محدثك يهتم بنفسه ورغباته ومشكلاته أكثر بمائة ضعف من اهتمامه بك وبمشكلاتك ، وإن ضرساً يؤلمه لهو أهم عنده من مجاعة تعصف بأهل إفريقيا ، أو كارثة تنزل بأهل الصين ، فاجعل ذلك نُصب عينيك ، فكن مستمعاً طيباً ، وشجع محدثك على الكلام عن نفسه .

– تكلم فيما يسر محدثك ، حاول أن تعرف ما يسعد الشخص الآخر قبل مقابلته إن استطعت ، وإلا ففي بداية حوارك معه .

– كلنا يعشق الإحساس بالتقدير ، فاجعل الشخص الآخر يشعر دائماً بأهميته ، ودعنا نمنح الآخرين ما نحب أن نُمنحه.

ـــــــــــــــــــ

= ثالثاً : اثنتا عشر طريقة لتجذب الناس إلى وجهة نظرك

– لاتجادل ، وأفضل طريقة لكسب نقاش هو تجنبه .

– احترم آراء الشخص الاخر ، ولا تقل لاحد انه مخطئ .

إذا كنت مخطئا سلم بخطئك .

– تحاور بالرفق واللين و دع الغضب والعنف ، ولتعلم أن للرفق واللين قوة تفوق قوة الغضب والعنف .

– لا تبدأ حوارك مع الشخص الآخر بالنقاط التي تختلفان فيها ، بل ابدأ بنقاط الإتفاق ، واسأل محدثك أسئلة تحصل من ورائها على الإجابة بـ(نعم) ، فإنه متى قال (لا) أوجبت عليه كبرياؤه أن يظل مناصراً لنفسه حتى وإن ظهر له أنه ليس على حق .

– دع الآخر يتولى دفّة الحوار بعض الوقت ، ولا تهيمن على الحوار طول الوقت متحدثاً عن بطولاتك ومهاراتك ؛ بل دع الآخر هو الذي يتحدث عما يحب وكيفما يحب .

– دع الشخص الآخر يُحس أن الفكرة فكرته ، فكل ما عليك هو أن تقدم اقتراحات ودعه يستنتج الفكرة ، واطلب دائماً النصح .

– حاول ان ترى الاشياء من وجهة نظر الشخص الاخر .

– تعاطف وقدر أفكار الشخص الاخر ورغباته .

– إذا شئت أن تُغيِّر طباع الناس فخاطب فيهم عواطفهم النبيلة ، حاول دائماً أن تقوِّي داخلهم دوافع الخير ، وأثِر بداخلهم المشاعر الطيبة .

– صغ وعبر عن أفكارك بقالب تمثيلي .

– إذا أردت أن تكسب الناس ذوي الروح الوثّابة والشجاعة الأدبية إلى وجهة نظرك فضع الأمر موضع التحدي .

ـــــــــــــــــــ

= رابعاً : تسع طرق لتغيير الناس دون أن تثير غضبهم و تجعلهم يكرهونك

– ابدأ بالثناء المستطاب والتقدير المخلص .

– ألفت إلى الأنظار إلى الأخطاء من طرف خفي .

– تحدث عن أخطائك قبل أن تنتقد الشخص الآخر .

– قدم اقتراحات بدلاً من إلقاء أوامر مباشرة .

– دع الشخص الاخر ينقذ ماء وجهه ، وذلك بتجنب إحراجه ، ومواجهته بأخطائه صراحةً .

– امتدح أقل نجاح ، وكن سخيا في استحسانك لمن قام بذلك .

– أسبغ على الشخص الآخر ذكراً حسناً يقم على تدعيمه .

– اجعل السلوك الذي تريد إصلاحه يبدو ميسور التصحيح ، واجعل العمل الذي تريده أن ينجزه سهلاً هيناً .

– حبب الشخص الآخر في العمل الذي تقترحه عليه .

ـــــــــــــــــ

= خامساً : سبع قواعد لتسعد في حياتك الزوجية

– لا تختلقى النكد ، لأن النكد يعتبر أسرع الطرق لمقبرة الحياة الزوجية .

– دع شريك حياتك ينطلق على سجيته ، ويعيش على طبيعته ، فلا تطالبه بأن يتصرف بشكل معين على غير ما عتداد بغير سبب مقنع .

– لا تنتقد ، فالنقد يكسر القلب ويُذل النفس ، ووضح ما تراه من خطأ بلُطف وهدوء .

– امنح التقدير المخلص ، إن أكثر الرجال غافلون عن المجهود الذي تبذله زوجاتهم من أجل أن يظهرن لهم بأفضل مظهر، ويقدمن أشهى طعام ، ويجعلن البيت جنة ، فمن اليوم امنح تقديرك المخلص لزوجتك ؛ معبراً لها عن جمال مظهرها وطعامها الأخّاذ ، واجعلها تشعر أنك تفرق بين الجمر والتمر .

– لا تهمل اللفتات البسيطة فإن لها في الزواج شأناً كبيراً .

– التزم باللياقة واللباقة في معاملتك لزوجتك ، لأنك قد تكون أكثر لطفاً مع الغرباء وتعاملهم معاملة راقية و تعامل زوجتك بالعكس أي معاملة أكثرها إهانات وانتقادات .

– اقرأ كتباً في الناحية الجنسية ، لأنها هي الجزء الأساسي من الزواج ومن أهم عوامل نجاحه ، والمهم أن تأخذ هذه المعلومات من مصادر موثوقة .

ــــــــــــ

= سادسا : أسئلة للأزواج

– هل تحمل لزوجتك باقة من الأزهار في المناسبات ، كعيد ميلادها أو عيد زواجكما ؟

وهل تتحفها باللافتات الرقيقة ؟

– هل تراعي ألاّ تنتقدها أمام الغير ؟

– هل تمنحها شيئا من المال ، فضلا عن نفقات البيت ، لتنفقه كيفما يتردى لها ؟

– هل تهتم بتفهم عقليتها ؟ وهل تحنو عليها في أوقات الشدة وترفّه عنها في أوقات الضيق؟

– هل تقضي معها نصف وقت فراغك على الأقل ؟

– هل تمتنع عن تسفيه طريقتها في الطهي وتدبير المنزل

و تقارنها بطريقة أمك ـ مثلا ـ أو زوجة هذا أو ذاك ؟

– هل تبدي اهتماما بحياتها الخاصة ، بـ نواديها ومجتمعاتها

و الكتب التي تطالعها و آرائها في المسائل العامة ؟

– هل تراعي دائما أن تمدحها وتبدي اعجابك بها ؟

– هل تشكرها على ما تقوم به من أجلك كخياطة زر أو رتق جورب أو إرسال حلتك إلى الكوّاء ؟

ــــــــــــــــ

= سابعا : اسئلة للزوجات

– هل تعطين زوجك مطلق الحرية في شؤون عملك وتتمتعين عن انتقاد ذوقه

في اختيار سكرتيرته مثلا أو قطع خلوته إذا خلا لنفسه ؟

– هل تتوخين أن يبدو و المنزل جذابا ومريحا ؟

– هل تنوعين في أصناف الطعام حتى ليصعب عليه أن يحدد

ما سوف يتناوله في كل مرة يجلس فيها إلى المائدة ؟

– هل أنت محيطة بعمل زوجك حتى أنه يسعك أن تناقشيه فيه ؟

– هل تجابهين الأزمات المالية بشجاعة و صبر دون أن تصبي اللّوم على زوجك

أو تقارينيه بالرجال الناجحين ؟

– هل تبذلين جهدا خاصا لكي تعيش في وفاق مع أمه وأقاربه ؟

– هل تلائمين في اختيار ثيابك بين ذوقك وذوق زوجك من حيث اللون والتفصيل ؟

– هل تقمعين بعض الخلافات البسيطة في الرأي من أجل استتباب الوفاق بينكما ؟

– هل تبذلين جهدا لكي تتعلمي الألعاب المسلية التي يحبها زوجك

حتى يسهل عليك أن تشاركيه قضاء وقت فراغه ؟

——————-

نهاية الملخص كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس

المصدر | لخصلي لتلخيص الكتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open