الرئيسية / أخبار / “رئيس بلدية القطيف” يقف ميدانياً على احتياجات سكان الخويلدية

“رئيس بلدية القطيف” يقف ميدانياً على احتياجات سكان الخويلدية

القديح 24

وقف رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني، ميدانياً على الخدمات التي تقدمها البلدية في الخويلدية، كما استمع الى احتياجات أهالي الخويلدية من المشاريع والخدمات البلدية.

والتقى المهندس الحسيني عددا من أهالي البلدة للاستماع لمطالب الأهالي والوقوف الميداني على الملاحظات وتعزيز العمل التنموي للتسهيل على الأهالي وراحتهم وأنسنة الخدمات.

واستمع المهندس الحسيني الى احتياجاتهم المتعلقة بالخدمات البلدية، خلال الجولة التي قام بها برفقة عدد من مدراء ادارات الخدمات، أمس الأول، بهدف الاطلاع على أهم احتياجات الأهالي الذين أثنوا على جهود البلدية في المشاريع التي تم تنفيذها.

ووعد المهندس الحسيني بتسريع الخطى في ترجمة تلك الاحتياجات على أرض الواقع، لافتا الى أن البلدية تحرص على تنفيذ كافة المشاريع التنموية التي تعود على المواطن وتسهم في الارتقاء بمستوى الخدمات في تلك القرى.

واستعرض خلال لقائه مع الأهالي، عدداً من الموضوعات واحتياجات المواطنين لتنمية المحافظة، متعهداً ببذل الجهد في الخدمات البلدية في البلدة، مؤكدا على أنه تم توجيه الادارات المعنية بالبلدية بكافة الملاحظات وإدراج الأخرى ضمن المشاريع المستقبلية، والتي كان أبرزها إنشاء ممرات للمشاءة ووسائل السلامة المرورية أمام المساجد والنادي والمدارس والتقاطعات الرئيسية وصيانة وترميم الممرات الحالية والمتهالكة، وتأهيل وتطوير “شارع بدر” الشارع الرئيسي للبلد ضمن مرحلة اعادة تأهيل الشوارع “تضمين أعمال السفلتة والأرصفة الجانبية” من المدخل الرئيسي للبلد وتقاطع التوبي حتى تقاطع شارع بن النفيس، وإنشاء حدائق عامة وبلدية وملاعب للأطفال، وصيانة أعمدة الإنارة التالفة وإنارة الأحياء الغير متوفر لها إنارة.

وأكد أن الجولات الميدانية مستمرة لمتابعة المشروعات الجاري تنفيذها والوقوف على احتياجات الأهالي في المدن والبلدات التابعة لخدمات البلدية ومعالجة نقص الخدمات وفق الامكانيات المتاحة. مبيناً أن البلدية تسعى لتطوير جميع الأحياء في المحافظة، من خلال تنفيذ مشاريع تنموية وتطويرية، تعود بالنفع العام على الجميع.

وأشار الى دراسة عدد من الموضوعات التي تهم المحافظة، لتوفير الخدمات البلدية، مرحبا بالأفكار والاقتراحات التي من شأنها تطوير المحافظة، وتقديم خدمات راقية للمواطنين.

فيما قدم الأهالي شكرهم لرئيس البلدية على الجهود التي بذلتها البلدية خلال الفترة الماضية، مؤكدين أن الجهود التي تقوم بها البلدية واضحة للعيان، وأن التواصل مع المسؤول يشكل الضمانة في إيجاد الحلول السريعة، مشيدين في الوقت نفسه بسرعة استجابة رئيس البلدية للكثير من المطالب، الأمر الذي انعكس بصورة واضحة على المستوى الخدمي في المحافظة خلال الفترة القليلة الماضية، مشيرين الى مناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بمشاريع الطرق والحدائق والسفلتة وغيرها من الأمور المتعلقة بخدمات البلدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open