الرئيسية / محليات / أمانة الشرقية تطبق حزمة إجراءات احترازية إضافية لمواجهة “كورونا “

أمانة الشرقية تطبق حزمة إجراءات احترازية إضافية لمواجهة “كورونا “

ضمن المرحلة الأولى من عودة الحياة لطبيعتها
القديح 24 - متابعات

 بدأت أمانة المنطقة الشرقية في تنفيذ سلسلة من الإجراءات الاحترازية الوقائية لمواجهة فيروس “كورونا ” والتي تشمل المرحلة الأولى من عودة الحياة لطبيعتها والتي تتضمن المحلات والأسواق التجارية ومحلات بيع المواد الغذائية والمتاجر والمستودعات .

وذكر المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبد العزيز الصفيان في بيان صحافي: أن الإجراءات الاحترازية الوقائية تمثلت في إلزام المنشآت بقياس درجة حرارة العملاء، وإلزامهم بارتداء الكمامات قبل الدخول، وكذلك تطهير المنتجات بعد شرائها، فيما تم منع اصطحاب أكثر من شخص واحد عند التسوق وعدم السماح بحضور الأشخاص المعرضة لخطر العدوى إلى المحلات والأسواق التجارية، إضافة الى الالتزام بتطبيق احترازات التسليم مثل: تفادي استخدام النقد قدر الإمكان، وتطبيق مسافة التباعد الجسدي داخل المركز التجاري وصناديق المحاسبة .

وأشار إلى أن الإجراءات الاحترازية شملت أيضا العاملين من خلال قياس درجة الحرارة عند المداخل قبل الدخول ووضع الملصقات الأرضية لتنظيم الطوابير، و وضع لوحة توضح الطاقة الاستيعابية للمحل، وكذلك تجهيز غرف للعزل وقياس درجة الحرارة للعاملين وعزل من ترتفع حرارته وإحالته إلى الجهات المعنية، و وضع لوحات تتضمن تعليمات ارشادية لتوعية العملاء والعاملين داخل المركز التجاري بالتعليمات الوقائية على أن تكون بعدة لغات فيما تم التأكيد على عدم بقاء العملاء أكثر من ساعتين في المتجر وتعيين مدير برتوكول لتطبيق واتباع تطبيق الإجراءات الوقائية، وتوفير سجل خاص للعاملين بالمنشأة مدون به قياس درجات الحرارة لكل عامل يوميا وضرورة وجود مسافة آمنة (٢م) بين العاملين قبل دخولهم ومباشرة العمل داخل المنشأة و تنظيم الدخول والخروج للزوار، والتأكد من قياس درجة الحرارة للزوار، إضافة الى التأكد من التزام العاملين بالتقيد بلبس الكمامات والقفازات والزي الموحد أثناء العمل.

وأشار الى أن الإجراءات الوقائية للمواد الغذائية تضمنت تطهير الشحنات الواردة قبل التخزين وتغطية البضائع المكشوفة وتنظيف وحدات التبريد وحاويات النقل .

كما تم إلزام المتاجر والمستودعات بالحفاظ على مساقة التباعد الجسدي و استخدام طلاء الأرضيات عند السلالم المتحركة لضمان وجود مسافة ٦ درجات بين الأفراد وتحديد عدد الأشخاص عند استخدام المصاعد، و تطبيق إجراءات التعقيم في المنشأة وتطهير المرافق وجميع الأسطح وتطهير عربات وسلال التسوق وتوفير مطهر لليدين عند مداخل المحلات التجارية، و التخلص من المواد التي يتشارك العاملون باستخدامها، وتعطيل كل ما يعمل باللمس من شاشات وحاويات النفايات، وتوفير سلال مهملات تعمل دون الحاجة للمس في مواقف السيارات، وكذلك تطهير الأرضيات والحرص على نظافتها التأكد من نظافة المنطقة المحيطة بالمنشأة.

وأكد الصفيان أن هذه الإجراءات تأتي ضمن جهود أمانة المنطقة الشرقية الاحترازية الرامية لتأمين صحة وسلامة المجتمع، وضمان أعلى مستويات الحماية لجميع أفراده، لمواجهة انتشار فيروس “كورونا” بمدن ومحافظات المنطقة، لافتا الى أن الفرق الميدانية الرقابية تعمل على مدار الساعة لضمان تحقيق أعلى معدلات السلامة الغذائية والصحية للمواطن والمقيم، إضافة الى أن الأمانة حرصت على تقديم معلومات توعوية تثقيفية حول تطبيق الإجراءات الاحترازية ليستفيد منها الجميع من خلال جميع قنوات التواصل الاجتماعي الرسمية الخاصة بها وعبر توزيع الملصقات التوعوية الارشادية، وكذلك عبر الشاشات الالكترونية الخاصة بها والمنتشرة في الشوارع والطرقات الرئيسية بهدف إيصال الرسائل التوعوية لجميع المستفيدين .

وشدد على أن معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، وجه كافة الوكالات والإدارات بتنفيذ كافة الخطط الاحترازية والوقائية في مختلف مدن ومحافظات المنطقة، والتي من شأنها تعزيز الثقافة التوعوية التي تسهم في الحد من انتشار الفيروس، والمحافظة على أرواح الجميع، انطلاقًا من تفعيل دور المسؤولية الاجتماعية، ونقل شعور المسؤولية لكل فرد تجاه الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open