الرئيسية / محليات / بمكفوفي القطيف “العاطفة بين الصحة والمرض”

بمكفوفي القطيف “العاطفة بين الصحة والمرض”

بيان الزيمور - إعلام خيرية مضر

استضاف مركز رعاية المكفوفين بالقطيف التابع لجمعية مضر الخيرية الأخصائية النفسية د. منيرة الحرابي لتقديم محاضرة بعنوان “العاطفة بين الصحة والمرض”

وبحضور ١٤٠ كفيف وكفيفة والمهتمين من داخل وخارج المملكة
عبر منصة الزوم، استكمالًا لفعاليات البرنامج الصيفي

وتناولت الحرابي عدة محاور، عرفت فيها الصدمة العاطفية
ذاكرة أنها أي حدث يهاجم الإنسان على مستوى الجهاز العصبي لديه، وينتج عنه اضطرابات نفسية وعضوية واجتماعية.
وبينت أن الحروب والكوارث الطبيعية، الإعتداء الجسدي وحالات الطلاق والإنفصال والخيانة من أسباب الصدمة العاطفية.

وأشارت إلى أعراض الصدمة العاطفية النفسية والجسدية والإدراكية.

وبينت وصف النبي (ص) للحب وذكرت أنه في معناه الواسع ” شعور سامي يتسم بالراحة والسعادة يشمل جميع الكائنات الحية والجمادات”.
وأشارت إلى التعلق المرضي وذكرت أنه مزيج من المشاعر السلبية تجتاح أحد الأطراف في غياب الطرف الآخر حيث لا يمكنه العيش بدونه.

ونوهت للتوازن العاطفي باتباع قاعدة ( ٧٠ – ٣٠) في العطاء، وبينت أن للعلاقة نيات فمنها نية لانهاء العلاقة والتي لا تستمر، ونية للحفاظ على العلاقة والتي تستمر وتتطور.

وفي الختام شكرت الحرابي مركز رعاية المكفوفين والقائمين عليه على اتاحة الفرصة لها لتقديم هذه المحاضرة التوعوية
وشكرت الحضور من كل الدول العربية لتفاعلهم الرائع وقالت ” أنا حقيقة فخورة جدا بهذا الانضمام وهذا العدد  وأتمنى أن اكون قدمت شيء يناسب تطلعاتهم وآمالكم  وأن نكون جمعنا في هذه المحاضرة بين المتعة والفائدة وآمل ان التقي بكم في محاضرات اخرى ومواضيع متنوعه” .

ويذكر أن هذه المحاضرة تندرج ضمن الفعاليات التثقيفية والتوعوية التي يقدمها مركز رعاية المكفوفين لمنسوبيه في برنامجه الصيفي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open