الرئيسية / مقالات / كيف “لا” تبحث عن زوجة!

كيف “لا” تبحث عن زوجة!

هلال الوحيد

ليتلطف معي القارئ الكريم إذا ما كان الكلام بصيغةِ المذكر، فإن من الكلام كما قال الشاعر: إيَّاكِ أعني واسمعي يا جارة.

هل رأيتَ يومًا كنزًا ثمينًا فوقَ الأرض؟ الذهب والألماس، وكل المعادن النفسية تحت أعماق الأرض! وعلى من يبحث عنها التعب والتأنِّي والمثابرة في البحث.

المرأة الصالحة أثمن الكنوز، لكن الكثير من الشبَّان يظنون أنهم يستطيعون الحصول على زوجةٍ كاملة الأوصاف بسهولة، يكفيهم الإعجاب السطحيّ والنظرة السريعة: رأيتها في العمل وأعجبنِي شعرُها الطويلُ الأسود الفاحم، تعرفتُ عليها في المستشفى وكانت جدّ لطيفة معي، رأيتها في البقالة قرب المنزل، تعمل محاسبة، وكانت راقيةً في التعامل، تعرفتُ عليها عن طريق أحد الأقارب، وعلى ذلك قس من اللقاءاتِ العابرة.

طلبَ الإمامُ علي (عليه السلام) من أخيه عقيل أن يخطبَ له امرأةً فقال له: (اخطب لي امرأةً ولدتهَا الفحولةُ من العرب)! اختَر لك خبيرًا في معرفة الناس وضع له المواصفات الجيِّدة، أو كن خبيرَ نفسك، وابحث حتى تجد المطلوب، فإذا كان الأساس متينًا قام بناءُ الزوجيَّة واستوى، وإذا الأساسُ كان ضعيفًا هزيلًا لن يقوم البنيان.

في زمن أميّ – رحم الله كلَّ الأمهات – كانت الأمهات تختار، واحدةٌ تصيب وأخرى تخيب. الآن طرق الاختيار تقرب من العشوائيَّة في البحث عن شريك. في كل الأزمنة أفضل الطرق أن يكون البحث شاملًا عن الأصلِ والفصل. تقولون: مع هذا أيضًا تفشل بعض الزيجات؟ لا شيء في الحياة مضمون، لكن نسبة النجاح مع البحث الدقيق كبيرة والفشل مع العجلة متوقع.

توقف وتريَّث! تبني بيتًا في سنتين، تشتري سيارةً في شهرين، وتريد أن تجد زوجةً مناسبة من نظرةٍ، أو نظرتين؟! القرار المبنيّ على الخدعة البصريَّة، فيه ألغام قد تنفجر في أيّ لحظة! تعرف على الصفات والطبّاع والدِّين قدر ما أمكن. عنه (صلى الله عليه وآله): تنكح المرأة على أربعِ خلال: على مالها، وعلى دينها، وعلى جمالها، وعلى حسبها ونسبها، فعليك بذاتِ الدين.

يقول الخبراء في العلاقاتِ الزوجيَّة: من الممكن أن ينجح الزواج من “نظرة الحبّ والإعجاب الأولى”، لكن على الشابّ والشابَّة التأكد من أن تلك الشرارة التي اشتعلت عند أول نظرة تستطيع أن تقاوم مصاعبَ ومتاعب الزواج.

الحمد لله، في كلِّ زمانٍ خلقَ الله فتياتٍ، كاملاتٍ، جميلاتٍ، صالحات. وخلق لهنّ نظراء من الفتيان فلكلِّ صالحٍ صالحة ولكل طيِّبٍ طيِّبة {وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ ۚ }. تريَّث وتذكر أن هذه “الطيِّبة” سوف تقضي معها كل عمرك!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Open