الرئيسية / مقالات (صفحه 28)

مقالات

ألا تستحق ليالي القدر؟!

ليلة وصفها الله بأنها خير من ألف شهر، كيف لعبد فقير أن يتوصل إلى كنه معرفة حقيقتها؟!، تلك هي ليلة القدر والتي جاءت الروايات المتكثرة في تبيان وصفها وحالها. وقد جرت سنة المؤمنين التعاقب على إحيائها بالعبادة بشتى صورها الواسعة والضيقة وبكل مصاديق التعبد والتقرب لله تعالى، بل يسعى المؤمنون …

أكمل القراءة »

لغة أطفالنا “لا حظت برجيلها ولا خذت سيِّد علي” – سلسلة خواطر متقاعد

تفرنَجت لغة أطفالنا وخلت من اللّغة العربيّة إلا المكسور منها وصاروا يتقنون اللّغة الانجليزيَّة أكثر من العربيَّة. هذا حال أغلب الأطفال في العصر الحاضر، يفرح آبائهم وأمهاتهم بأنهم تعلموا الانجليزيَّة وأتقونها وينسون أنهم في ذاتِ الوقت ضيعوا اللّغة العربيَّة بالتمام والكمال! “حبيبي وليد عمِّي ختم لقلينزية… يسمي الماي واتر والدّخان …

أكمل القراءة »

الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) … العبادة والوعي

  قال تعالى: (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ ۚ وَذَٰلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ ) البينة آية(5) ها هو شهر رمضان ينتصف، وها هي أيامه تتصرم ولنا أن نسأل أنفسنا هذا السؤال الجوهري: هل حققنا الغاية الكبرى من الصيام أم أنه كان مجرد صيام …

أكمل القراءة »

شخص كسر مراية سيارتنا بيده بكل همجية ولله الحمد ماضربني قدام اطفالي وقت الناصفة

زي العادة السنوية كنت مع الأولاد أدور بالسيارة وقت الناصفة في منطقة الناصرة و فجأة و أنا انتظر الأولاد ياخذوا توزيع عند بيت بشارع ابن سينا إلا شخص بسيارته ومع شلته وراء سيارتنا كان يدق بوق سيارته بشكل مزعج وملفت قدام الكل ، وقتها ماكنت اقدر احرك السيارة لأن أطفالي …

أكمل القراءة »

باركوا لمحمد (ص) فقد جاء اللَّيلة المولود!

إذا حلَّت ليلةُ الخامس عشر من شهرِ رمضان فسوف يأتي مولودٌ في العالم وليس “المولود”، ومن بين المواليد سيِّد ولكن ليس من بينهم “سيّد العالم”. في كلِّ ليلة الخامس عشر من شهرِ رمضان تحمل أرواحنا أمنياتٍ في المساءِ وتَلدها في الصَّباح على تباشير نورتنا يا سيِّدنا الحسن. أجمل ليلةٍ في …

أكمل القراءة »

رهانٌ حتى الرمق الأخير (1)

  لماذا فاز هذا الشاعر ولم يفز غيره؟ سؤال ينطرح ليس على الشعر وحده، بل على الأجناس المختلفة، وهو إذ ينطرح داخل البيئة الثقافية، باعتبار الكتابة لا تكون لغير المثقفين، فإنها تأخذ بعدا آخر، يسير بنا ناحية تفكيك آليات الفوز وكيفياته. هنالك خصوصية لكل فائز، فالشاعر الحاصل على عكاظ يختلف …

أكمل القراءة »

رهانٌ حتى الرمق الأخير (2)

   المحور الثاني / تركيب المعنى الثقافي. مراهن لا مقامر، فالمقامرة تسلبك كل شيء، أما الرهان؛ فيبقي على حظوظك وما تملك، من هنا سنطرح سؤال المدخل؛ الذي يولجنا إلى عمق تجربة الشاعر “حسين آل عمار”، ويصلنا أيضاً بالمحور السوسيو – ثقافي، السؤال هو: على ماذا يراهن الشاعر آل عمار؟ للوهلة …

أكمل القراءة »

نادي السَّلام بين الحاضر وأيَّام زمان – سلسلة خواطر متقاعد

عضويَّة ومفتاح نادي السَّلام في اللّغة العربيّة كلمتان “السَّلام عليكم”. وهما عند المسلمين تحملان كلَّ معاني الأمن والطمأنينة والصَّفاء والانفتاح على الآخر. فهل قل روَّاد وأعضاء هذا النَّادي مع انشغالنا في أمور الحياة؟ ربما هو كذلك، فليس غريبًا أن أواجه شخصًا دونَ أن أبادله التحية، أو هو يبادلني إياها! في …

أكمل القراءة »

أترك أثرا ً قبل الغياب والرحيل – ٩

المحور الثالث : السجايا الخُلقية للمرء : عاشرا ً : فضيلة الصمت : من الأقوال المضحكة لسقراط عن زوجتة (زانتيب) المشتهرة بلسانها السليط وبجمالها ” أنا مدين لهذة المرأة لولاها ما تعلمت أن الحكمة في الصمت والسعادة في النوم “، ومن المواقف الطريفة التي يحكيها لنا التاريخ عن سقراط هو …

أكمل القراءة »

شهر مبارك

إن الله سبحانه وتعالى والأنبياء وأهل البيت (عليهم السلام) يحثون البشر على استقبال شهر رمضان بنفوس وقلوب خالية من الحقد والبغضاء والعداوات، وشهر رمضان يعتبر فرصة لاحتواء الخلافات ومعالجة الظواهر الاجتماعية السلبية. القناعات والأفكار والسلوكيات البشرية تختلف بين مجتمع وآخر فهناك مجتمعات تتبع الطرق التي لها دور في احترام الاختلاف …

أكمل القراءة »
Open